الإرشادات الأساسية للتصميم

التصميم التقليدي والتصميم المعاصر

contينبغي اختيار نمط وتصميم السجاد بعناية تامة لتحقيق الانسجام والتكامل بين الألوان والتصميمات الداخلية للمنزل. ويتطلب ذلك مزج عناصر التصميم والألوان وقطع الأثاث المفضلة قبل اختيار تصميمات السجاد من أجل ضمان تناغمها مع أركان الديكور المختلفة وتجنب تضارب عناصر التصميم.

المزج بين عدة أشكال يخلق بعدًا أعمق

patternإن الدمج بين عدة أنماط وأشكال مختلفة يضفي بعدًا رائعًا على منازل اليوم، والأمر يتوقف برمته على اتباع النهج الصحيح في التنسيق بين أشكال الستائر والمفروشات والوسائد ذات الأنماط والأشكال الصغيرة مع قطع السجاد المزينة بأشكال ورسومات كبيرة والعكس صحيح. وتلقى التصميمات الحديثة الضوء على طرق الدمج بين الأنماط المختلفة سواء المزودة بالزهور أو المنقوشة أو المقلمة شريطة التناغم بين الألوان واختلاف المقاسات.

التلاحم لإبراز عمق التصميم

يثمر المزج بين الأسطح الناعمة وقطع السجاد المنسوج عن طرح مستوى آخر للتصميم الداخلي، فضلاً عن إضفاء عمق مميز إلى لوحة الألوان المسطحة. و يتجلى هذا المنظر الرائع عند دمج الأسطح الخشبية ذات الملمس الناعم مع قطع السجاد المزودة بالخيوط الوبرية المعقودة أو المدعومة بمزيج من الخيوط الوبرية المقصوصة والمعقودة معًا.

تجنب التطابق التام للألوان

colorsقد تفضل لقطعة السجاد أن تطابق درجة احمرار الوسادة المفضلة لديك، ولكن على الأرجح لن يكون ذلك اختيارًا صحيحًا. التصميمات الداخلية الحديثة تطرح عدة بدائل أخرى أكثر إشراقًا للمزج بين الألوان، منها توظيف الألوان الثانوية بالوسادة ومطابقتها مع عائلة لونية كاملة بدلاً من التركيز على ألوان محددة.

أهمية مراعاة طبيعة الاستخدام

يفضل تخصيص السجاد ذات الألوان الداكنة والأنماط المتكررة للأماكن التي تشهد حركة مرور مرتفعة بالمنزل، نظرًا لقدرتها العالية على الاحتفاظ برونقها مع مرور الوقت.

لا تنخدع بالمقاس

sizeتبدو قطع السجاد المعروضة على الارفف أكبر دائمًا مما هي عليه، مما يتطلب فرشها على الأرض والتعرف على حجمها الحقيقي. قد تشعر ببعض الحرج أو الضيق عند القيام بهذه الخطوة ولكن تأكد من أهميتها البالغة في توفير عناء إعادة قطعة السجادة للمتجر مرة أخرى، إلى جانب اتاحة فرصة لرؤية الشكل النهائي للسجاد عند فرشه.